اهداءات ضيوفنا ^^

الأحد، 4 يوليو، 2010

لماذا يكذب أطفالنا ؟؟

بسم الله الرحمن الرحيم





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
ألم بوح ,,

حبيباتي في الله ..

يشتكي معظم الأهالي من كذب الأطفال .. لست طبيبة ولست أخصائية نفسية .. لكنني باذن من الله انسانة مسلمة ..
أمرني ربي بالتدبر ,, والتدبر يتولد عنه تحليل وتأمل ..
نظرت الى الوضع فرأيت بعض الحالات .. يكون الأهل فيها هم السبب ..
اياكم غالياتي أن تفكرن بأن الكذب طبع متوارث .. أبدا .. بل هو سلوك مكتسب ..
ومصداق ذلك حديث حبيبنا صلى الله عليه وسلم ..كل مولود يولد على (( الفطرة ))
يعني .. فطرة سليمة نظيفة ..
الحالة الأولى .. من فعل هذا ياولد ؟؟
الطفل المسكين الذي سمع كثيرا من حكايات جدتي .. ومواعظ المدرسة حول الصدق .. نراه يقول بكل براءة .. أنا
ياأبي ..
أنت ؟؟؟؟ ويفاجأ بالقلم اللاسع على وجهه الصغير .. فيبكي ويعقد العزم على ألا يقول الصدق .. في عقله الباطن ..
الصدق يعني الضرب والألم والعقاب
الحالة الثانية .. من فعل هذا ياأولاد ؟؟؟؟
الأولاد يلوذون بالصمت ..
من فعل هذا ؟؟ اذا اعترف أحدكم بالحقيقة فلن أعاقبه ..
الطفل البريء .. أنا يأبي ..
أنت ؟؟؟؟؟ بالرغم من أنني حذرتك مرارا ؟؟؟ لا أنت تستحق العقاب .. لن أضربك ولكن سأحرمك من المصروف
هذا الأب كما يقول المثل الدارج (( جاء يكحلها عماها ))
لأنه بدلا من أن يناقش المشكلة مع ابنه بهدوء .. عاقبه ..
والطفل المسكين لن يلجأالى الكذب في المرة المقبلة فقط .. بل أنه فقد الثقة في صدق الناس
الحالة الثالثة ..
مثل الحالة السابقة .. من خرج من البيت بدون اذني ياأولاد .. اذا اعترف أحدكم فلن أعاقبه ..
حقا ياأبي ؟؟
نعم .. لاتخافوا الصادق لن نعاقبه ..
يعترف الابن المذنب بأنه قد خرج دون اذن .. ويعتذر ..لكن القصة لم تنته بعد ..
الأب .. يفرض الرقابة على هذا الابن .. ويفقد الثقة فيه .. ويتابعه هنا وهناك بحجة .. (( اليوم ذهبت الى البقالة دون
اذني .. غدا ستذهب لشرب الدخان أو ماشابه من خلف ظهري .. ))
وهكذا تكون الكارثة أربع كوارث مجتمعه ..
1- االابن يتعلم الكذب
2- يفقد ثقته في بيته
3-يفقد الشعور بالاستقلالية وهذا الشعور مهم جدا .. بل فقدانه هو السبب تقريبا في الكثييير من المشاكل الأسرية
4- يلجأ الى رفقة السوء التي تدعي الرجولة بطرق غرييييبة .. والله المستعان .
الحالة الرابعة ..
وهذه الأكبر ضررا ..

عندما تكون بيئة البيت أغلبها .. ان لم يكن كلها .. تداري أمورها بالكذب ...
الكذب غالياتي .. خلق سيء وعادة ذميمة وكم من البيوت المستقرة تهدمت بسبب هذا الداء العضال..
عذرا على الاطالة ..
جزاكن الله خيرا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق